الوقوف في عرفات

من ويكي‌حج
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
أعمال حج التمتع
Tawaf.jpg
عمرة التمتع
۱ شوال الی ۹ ذوالحجه
الإحرام من المواقیت
الطواف
صلاة الطواف
السعي
الحلق أو التقصیر
حج
التاسع من ذي الحجة
الإحرام من مکة
الوقوف بعرفات
لیلة العاشر
الوقوف بمشعر
یوم العاشر (عیدالاضحی)
رمي جمرة العقبة
الذبح
الحلق أو التقصیر
لیلة الحادی عشر
المبیت في منی
یوم الحادی عشر
رمي الجمار الثلاث
لیلة الثانی عشر
المبیت فی منی
یوم الثانی عشر
رمی الجمار الثلاث
طواف الزیارة
و صلاة الطواف
سعي
طواف النساء
و صلاة طواف النساء

الوقوف في عرفات يعني البقاء في صحراء عرفات وهو ثاني الاعمال الواجبة من الحج.

وفقا للفقه الشيعي، يجب على الحاج البقاء في يوم التاسع من ذي حجة، من الظهر الى غروب الشمس في عرفات. وهذا الوقوف (ولو لفترة قصيرة) يجب أن تكون بشكل يقال عنه بقاءاً وهو من أرکان الحج.

يستحب الصوم في هذا اليوم لمن لا يضعف جسمه عند الدعاء، والتوبة وقراءة الأدعية الخاصة ودعاء الإمام الحسين(ع) ليوم عرفة من هذه الاعمال. وبحسب الرويات فإن زمان ومكان الوقوف في عرفات هو نفس الزمان والمكان الذي قبلت فيه توبه سيدنا آدم (ع).

یعتبر زمن هذا العمل یوم عرفة في المذاهب الأربعة لأهل السّنة أیضا، وبالطبع هناك اختلاف بين المذاهب حول الوقت الدقيق لذلك.

المفاهيم[عدل | عدل المصدر]

«الوقوف» یقصد به التوقف والبقاء و«الـوقوف» في مصطلح الحج تعني البقاء في مكان معين.[١] «الوقوف في عرفات» يعني «البقاء في عرفات» وهو الواجب الثاني للحج.[٢]

الخلفيه[عدل | عدل المصدر]

صورة جوية لوقوف الحجاج في عرفات . يقع جبل الرحمة في منتصف الصورة.

وبحسب التقارير التاريخية، في جميع الفترات كان اتباع الديانات يعتبرون الحج واجباً وكان لديهم وقوفا في عرفات عند اداءهم للحج، وفي فترة الجاهلية كان فريق من الجرهميين يقومون بالوقوف في عرفات اتباعاً لنهج للنبي ابراهيم(ع).[٣]

رفضت قبائل قريش و سكان مكة الوقوف في عرفات. لم يقف النبي محمد (ص) مع قريش في مكة قبل الهجرة بل وقف مع الناس في عرفات.[٤]

الأهمية[عدل | عدل المصدر]

الوقوف في عرفات من اركان حج التمتع، ويبطل الحج بغير اداءه، وجاءت في الروايات إن اصل وواقع الحج هو عرفات.[٥] وقد جاء في حديث للنبي محمد (ص): «الحج عرفة».

وفي بعض من الروايات فسر الوقوف في عرفات بالحج الأكبر.[٦]

وبحسب الروايات فإن الوقوف في عرفات في الواقع الوقوف بين يدي الله ومن أعظم الذنوب أن يحضر المرء بعرفات ويظن أن الله لم يغفر له.[٧]

الاحكام[عدل | عدل المصدر]

الوقوف في عرفات واجب من بعد ظهر يوم التاسع من ذي الحجة ولغاية غروب الشمس فيه.

هذاالوقوف يجب أن يكون بحد يعتبر بقاءاً هناك (حتى ولو كان لفترة وجيزة)، يعتبر احد اركان الحج ويبطل الحج بغير اداءه.

الوقت[عدل | عدل المصدر]

حسب فقه الشيعة فإن وقت الوقوف في عرفات من ظهر يوم التاسع من ذي الحجة (عرفة) لغاية الغروب الشرعي فيها، يجب على الحاج البقاء في تلك الفترة وبشكل كامل هناك لذلك ويجب عليه أن يكون متواجدا قبل الظهر الشرعي بلحظات و بعد الغروب بلحظات حتى يتيقين من تواجده في كل تلك الفترة في عرفات.

اذا دخل المرء متاخرا الى عرفات عمدا فقد ارتكب معصية واذا غادرها قبل الوقت فاضافة الى المعصية وجب عليه نحر جمل ككفارة لذلك.

وبحسب رأي الحنابلة فإن وقت الوقوف في عرفات هو من فجر التاسع من ذي الحجة ولغاية فجر عيد الاضحى، الحنفية و الشافعية يعتبرونه من زوال يوم التاسع ولغاية فجر يوم عيد الاضحى، المالكية يعتبرون الوقت الواجب للوقوف في عرفات هو من زوال يوم التاسع ولغاية غروب الشمس. [٨]

المكان[عدل | عدل المصدر]

احدى اللواحات الصفراء "بداية عرفات" والتي تظهر حدود عرفات

المقال الرئيسي : عرفات مكان الوقوف في عرفات، هو صحراء عرفات اينما كان، اليوم قد تم تحديد منطقة عرفات بلوحات صفراء، كتب في جهتها الخارجية بداية عرفات ومن جانبها الداخلي تم كتابة «نهاية عرفات» ويجب على الحجاج عدم الخروج من هذه المنطقة.

اذا خرج احد بعض من الوقت من عرفات ورجع اليها مع أنه ارتكب معصية ولكنه لا توجد مشكلة بالنسبة لوقوفه.

الوقوف الاختياري والاضطراري[عدل | عدل المصدر]

بحسب الفقه الشيعي، فإنه يجب على من ليس له عذر اتمام الوقت (من الظهر وحتى الغروب) في عرفات ويطلق على هذا الوقوف بـ «الوقوف الاختياري». اما من لهم عذر ولا يستطيعون المجيء الى عرفات في يوم عرفه، او لم يصلوا الى الوقوف الاختياري بإي شكل من الاشكال يجب عليهم أن يقضوا ليلة عيد الاضحى في عرفات والتي تسمى بـ"الوقوف الاضطراري".

المستحبات[عدل | عدل المصدر]

ومن مستحبات الوقوف في عرفات مايلي:

  • الصوم (لمن لا يضعف بدنه عند قراءة الدعاء)؛
  • الطهارة عند الوقوف؛
  • الغسل (الافضل أن يتم قريب الظهر)؛
  • الوقوف على جهة اليسار من جبل الرحمة(للقاديمن من صوب مكة)؛
  • الوقوف في اسفل الجبل وعلى ارض منبسطة؛
  • اقامة صلاة الظهر والعصر في أول الوقت باذآن واحد وإقامتين.[٩]

الآداب[عدل | عدل المصدر]

من آداب الوقوف في عرفات ما یلي:

فلسفته[عدل | عدل المصدر]

وحسب رواية عن الإمام علي (ع)، فإن الوقوف بعرفات وهو خارج الحرم المكي واجب لان ضيف الله يجب أن يتوسل خارج البوابة حتى يستحق دخول الحرم.[١٥]

وحسب رواية للإمام الصادق(ع)، فإن وقت الظهر وحتى غروب الشمس من يوم التاسع من ذي الحجة (الوقت الذي يوجب على الحجاج الوقوف)، هو نفس الوقت الذي تاب به النبي آدم (ع) وقبلت توبته[١٦] وبناء على رواية اخرى عرفات هو الموضع الذي قبلت فيه توبة آدم(ع).[١٧]

مراسم البراءة من المشركين[عدل | عدل المصدر]

المقال الرئيسي: براءة من المشركين

تقام مراسم البراءة من المشركية صبح يوم عرفة في محل بعثة مرشد الجمهورية الإسلامية الإيرانية في صحراء عرفات، وتردد فيها بداية شعارات مثل "الموت لإسرائيل"، و"الموت لأمريكا" و "أيها المسلمون، اتحدوا، اتحدوا"، "التفرقة والاختلاف اتباع للشيطان" ثم يقرأ مشرف الحجاج الإيرانيين رسالة مرشد الجمهورية الإسلامية الإيرانية.[١٨]

المواضیع ذات الصلة[عدل | عدل المصدر]

الهوامش[عدل | عدل المصدر]

  1. فرهنگ اصطلاحات حج و عمره، ص۲۷۵.
  2. درسنامه مناسك الحج، ص۵۷.
  3. حج در اندیشه اسلامی، ص۲۳۴، نقل عن: اخبار مکة، ازرقي، ج۱، ص۱۱۷
  4. حج در اندیشه اسلامی، ص۲۳۵، نقل عن: اخبار مکة، ازرقي، ج۱، ص۱۹۵.
  5. مستدرک الوسائل، ج١٠، ص٣۴.
  6. الکافي، ج۴، ص٢۶۵.
  7. الکافي، ج۴، ص۵۴١، ح٧؛ انظروا الی: المراقبات، ج۲، ص۲۲۵.
  8. بدائع الصنائع (فقه حنفي)، المصادرالفقهیة، ج١٠، ص ٣٣؛ الفقه علی المذاهب الأربعة، ج ١، صص۵٩٩ - ۵٩٧؛ الخلاف، ج١، ص ۴۵٣؛ فقه السنة، ج۱، ص۵۲۲؛ الفقه علی المذاهب الخمسة، ج۱، ص۳۷۸؛ الخلاف، ج۱، ص۴۵۳؛ تذکرة الفقها، ج ٨ ، ص١٧٧؛ درآمدی بر فقه مقارن، ص۳۸۷، نقل عن: مناسك محشي، صص ٣٨٧ - ٣٨۴؛ جامع‌الخلاف و الوفاق، ص٢٠٨.
  9. درسنامه مناسك حج،‌ ص۵۹.
  10. مصباح‌الشریعة، ص۹۲؛ المحجة البیضاء، ج۲، ص۲۰۷.
  11. انظروا الی: حج و عمره در قرآن و حدیث، ص۳۹۲.
  12. وسائل الشیعة، ج١٠، ص١۵.
  13. درسنامه مناسك حج،‌ص۶۰.
  14. عرفه وعرفان، ص۱۱.
  15. جرعه‌ای از صهبای حج، ص۲۰۳، نقل عن: الکافي، ج۴، ص۲۲۴.
  16. وسائل الشیعة، ج١٣، ص۵۵٠.
  17. علل الشرائع، ج٢، ص۴٠٠.
  18. حج27، ص324؛ حج25، ص294-301؛ حج29، ص162-172.

المنابع[عدل | عدل المصدر]

  • بدائع الصنائع (الفقه‌الحنبلي)، علاءالدین بن مسعود الکاشاني، المصادر الفقهیة، بیروت، ۱۴۲۲ق.
  • «جبل عرفة أثناء موسم الحج السنوي»، المکتبة الرقمیة العالمیة.
  • جرعه‌ای از صهبای حج، عبدالله جوادي آملي، طهران، مشعر، ۳۸۶ش.
  • حج25: رضا مختاري، طهران، مشعر، 1384ش.
  • حج27 گزارشی از حج‌گزاری 1427ق./ 1385ش.: حسن مهدویان.
  • حج29: حجة الله بیات وسید حسین اسحاقي، طهران، مشعر، 1388ش.
  • حج و عمره در قرآن و حدیث، محمد محمدي ري شهري، مترجم جواد محدثي، قم، مؤسسة العلمیة الثقافیة دارالحدیث، ۱۳۸۶ش.
  • درآمدی بر فقه مقارن، مصطفی جعفر پیشه فرد، طهران، بعثه المرشد الأعلی، معاونیة الشؤون رجال الدین، ۱۳۸۸ش.
  • عرفه و عرفات، عباس اسلامي كاشاني، مشعر، ١٣٩١ش.
  • علل الشرائع، شیخ صدوق، قم، الناشر مکتبة الداوري، بي تا.
  • فقه السنة، السّید سابق، بیروت، دارالفکر، ۱۴۱۹ق.
  • الکافي، ثقة الاسلام کلیني، طهران، دارالکتب الاسلامیة، ۱۳۶۵ش.
  • کتاب الخلاف في الفقه، شیخ طوسي، طهران، ۱۳۷۷ش.
  • المحجّة البیضاء في تهذیب الاحیاء، مولی محسن فیض کاشاني، بیروت: ۱۴۰۳، مؤسسة الأعلمي للمطبوعات.
  • المراقبات (اعمال السنة)، میرزا جواد ملکي تبریزي، مترجم میرزا حکیم خسرواني، طهران: بی‌تا، انتشارات فقیه.
  • مستدرك الوسائل، محدث نوري، قم، مؤسسه آل البیت(ع)، ۱۴۰۸ق.
  • مصباح الشریعة ومفتاح الحقیقة، منسوب الی الامام السادس الامام الصادق علیه السلام، طهران: ۱۳۶۰، الرابطة الإسلامية للحكمة والفلسفة الإيرانية.
  • وسائل الشیعة الی تحصیل الشریعة، محمد بن الحسن الحرّ العاملي، تحقیق مؤسسة آل البیت، قم، مؤسسة آل البیت، ۱۴۰۹ق.