المبیت في منی

من ويكي‌حج
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

المبیت في منی، عمل مستحبّ لمن یحرم للحجّ وهو أن یبقی الحاجّ بمنی في لیلة عرفة. یستحبّ له أن لا یترك منی حتّی طلوع الشمس. لا کفّارة علی من لا یفعل هکذا لأنّه لیس من مناسك الحجّ.

حکم المبیت في منی[عدل | عدل المصدر]

یستحبّ لمن یُحرم للحجّ من مکّة، أن یذهب إلی وادي منی بعد صلاتي الظهر والعصر. یستحبّ له أن یتوجّه إلی منی علی السکینة والوقار. هذا الأمر مستحبّ في لیلة عرفة ولیس من مناسك الحجّ الواجبة؛ فلا کفّارة علی من ترك المبیت بمنی.[١]

زمن المبیت في منی[عدل | عدل المصدر]

زمن المبیت في منی هي لیلة عرفة. بمعنی أنّه مستحبّ أن یبقی المحرم في منی من یوم أحرم فیه للحجّ من مکّة إلی طلوع الفجر من یوم عرفة. الأفضل أن یصبر حتّی تطلع الشمس، إن ترك منی قبل الطلوع، ینبغي له أن لا یتجاوز عن وادی محسّر إلّا بعد الطلوع. [٢]

المکروه في المبیت بمنی[عدل | عدل المصدر]

یُکره للمحرم أن یطوف بیت الله، مباشراً بعد إحرامه، بل یستحبّ له أن یذهب إلی منی للمبیت فیها. العلماء کلّهم یوافقون هذا الحکم إلّا الشافعي الّذی عدّ الطواف بعد الإحرام مستحبّا.

یکره أیضا لمن یرید المبیت في منی أن یخرج منها قبل طلوع الفجر إلّا لضرورة؛ مثلا إن کان المبیت للمحرم صعباً بسبب مرض أو کبر السّن. بل یجوز لهم الخروج من مکّة قبل الظهر من یوم الترویة.[٣]

الهوامش[عدل | عدل المصدر]

  1. الكافي، الکلیني، ٤ /٤٥٤ - التهذيب، الشیخ الطوسي، ٥ /١٦٧ .
  2. الاستبصار، الشیخ الطوسي، ٢ /٢٥٤ - التهذيب، الشیخ الطوسي، ٥ /١٧٧ .
  3. المجموع، النووي، ٨ /٨٤ - المغني، ابن قدامة، ٣ /٤٣١ .

المنابع[عدل | عدل المصدر]

هذه المقالة ماخذوة من کتاب المتخصر فی اعمال الحج و العمرة وفقا للمذاهب الاسلامیة‌، محمد مهدی نجف، پژوهشکده حج و زیارت، تهران، مشعر، ۱۳۹۷ .